بعض نواب الأغلبية يرفضون المأمورية الثالثة

بعض نواب الأغلبية يرفضون المأمورية الثالثة

انتقد النائب محمد بوي ولد الشيخ محمد فاضل الدعوة لمأمورية ثالثة معتبرا في تدوينة له أن الداعين إليها لا يريدون الخير للرئيس محمد ولد عبد العزيز.
كما انتقد النائب جمال ولد اليدالي ضمنيا اجتماع أطر ولاية اترارزه المطالب بمأمورية ثالثة للرئيس محمد ولد عبد العزيز.
ونشر النائب على صفحته على الفيس بوك تدوينة هذا نصها: “الترخيص للتظاهرات ذات الطابع الجهوي والعنصري او التغاضى عنها يفضى حتما إلى انتشار خطاب الكراهبة والانفصال والتفكك وينافى قيم الجمهورية ودولة المواطنة التى نحن اليوم فى أمس الحاجة إلى تكريسها والتى تتيح فرصا لا تحصى للتعبير”.
ويعتبر النائب ولد اليدالي نائبا عن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية عن مقاطعة واد الناقة، إذ جاء رأيه دعما للأطراف التي تعتقد أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز غير راض عن الدعاوى المطالبة بمأمورية ثالثة رغم الحراك الذي عرفته الأيام الأخيرة في إطار إعادة الجدل حول المأمورية إلى الواجهة الإعلامية من جديد

التعليقات :