داليتش: لا يوجد أعذار ونحن جاهزون

داليتش: لا يوجد أعذار ونحن جاهزون

التمتّع بخمس دقائق من الهدوء في ردهة الفندق هو ترفٌ لا يحظى به زلاتكو داليتش مؤخراً بما أن الطلبات لمقابلته والحصول على توقيعه والتقاط صور تذكارية معه لا تتوقّف من قِبل مشجعي المنتخب الكرواتي. إلا أن لاعب الوسط المدافع السابق يستمتع بكل جوارحه بتدريب كتيبة أبناء البلقان في إطار استعدادهم لخوض المباراة النهائية لكأس العالم روسيا 2018 FIFA يوم الأحد على ملعب لوجنيكي في موسكو، وهي مباراة يحلم كل مدربي العالم بأن يكونوا طرفاً فيها.

وفي تصريح له من فندق المنتخب في وسط موسكو، قال داليتش بكل هدوء “لا نزال نعيش الحلم.” وبالنظر إلى أن الفرصة لم تسنح له على الإطلاق لتمثيل بلاده كلاعب، لم يتردّد بقبول عرض تدريب المنتخب الأول في أكتوبر/تشرين الأول الماضي عندما واجه الفريق خطر الغياب عن روسيا 2018.

وقال داليتش: “اخترتُ طوال حياتي ومسيرتي الطريق الأصعب. لم أرغب بأن أكون مدرباً عادياً في كرواتيا. كان عليّ أن أبدأ بالنادي الأضعف ترتيباً. وخلال عام فقط في آسيا، أصبحتُ أفضل مدرب، وأشرفتُ على نادي العين (الإماراتي) لثلاث سنوات، وهو فريق بمكانة ريال (مدريد) في أوروبا. كانت تلك تجربة هائلة بالنسبة لي. درّبتُ اثنين من أكبر أندية آسيا، ولذلك عندما تم استدعائي لتدريب المنتخب الكرواتي، لم أتردّد على الإطلاق.”

التعليقات :