حمى الضنك تعود إلى نواكشوط و لا حلول في الأفق.. !

حمى الضنك تعود إلى نواكشوط و لا حلول في الأفق.. !

عادت حمى الضنك بقوة إلى مدينة نواكشوط خاصة مقاطعة تيارت التي كانت هذه الحمى قد تسمت باسمها

ومن الملاحظ أن مستشفيات انواكشوط تملتلأ هذه الأيام من المرتضى  فمع خروج كل مريض يدخل آخر جديد.

و تزدحم المستوصفات الخاصة أيضا بمرضى هذه الحمى ، و لا يملك الأطباء غير حقن  لبرستمول لتخفيض ألم الصداع و بعض الأدوية التي تعطى في أي حمى عادية لكنهم ينصحون المرضى بالراحة و الاستحمام و التغذية

و لم تقم السلطات الصحية أو المجموعة الحضرية بحملة ضد البعوض الذي يتسبب في هذه الحمى كما لم يعلن عن أي خطة لمواجهتها..

 

التعليقات :